تدريس القانون الدستوري في الجامعات العربية: معضلة النظرية خارج السياق (مشروع بحثي)

ما زالت كليات الحقوق في الجامعات العربية تدرس الطلبة النظريات الدستورية الغربية، الغريبة عن مجتمعهم من حيث نشأتها، بشكل منكر لواقع تفاعلات الممارسة من جهة، ومحدد لآفاق التفكير والتنظير من جهة أخرى؛ في ظل حقيقة كون أغلب الأدبيات العربية في القانون الدستوري والنظم السياسية هي ترجمات، وفي أفضل أحوالها محاكاة، للأدبيات الغربية، وإقحام للتجربة في غير سياقها النظري؛ بما تسبب باحتكام التدريس الجامعي، ومن خلفة الأدبيات المقررة، لنظرية مغتربة عن واقعها. وإن المشروع البحثي المقترح هذا، واستكمالا لمشروع بحث سابق مولته لجنة الأبحاث في جامعة بيرزيت، يهدف إلى الوقوف على واقع تدريس القانون الدستوري في الجامعات العربية، ودراسته في مقاربة مركبة تجمع بين البحث الكمي والنوعي، والنظري والتطبيقي، باستخدام أدوات البحث المكتبي والميداني. ويأتي هذا المقترح في ضوء عدم وجود دراسات سابقة مباشرة، فيما يصب باتصاف البحث بالحداثة والجِدة والأصالة. وسيكون المخرج الرئيسي للمشروع دراسة محكمة ملحق بها مقترح خطة دراسية، يسبقها عقد ندوة.

المخرجات:

لمشروع البحث ثلاثة مخرجات: الأول والثاني أساسيان، ويتمثلان بإعداد دراسة لغايات النشر العلمي المحكم، ملحق خطة دراسية مقترحة. أما المخرج الثالث، فيتمثل بعقد ندوة لعرض نتائج تحليل البحث الميداني. تعقد هذه الندوة في الشهر التاسع، داخل حرم جامعة بيرزيت، ويدعى للمشاركة فيها أساتذة القانون الدستوري في كليات الحقوق الفلسطينية، وعدد من الباحثين والمهتمين.

مشروع بحث ممول من لجنة الأبحاث في جامعة بيرزيت.

الباحثان المشاركان: رشاد توام وعاصم خليل

Click here to download the PDF version (coming soon).

2 thoughts on “تدريس القانون الدستوري في الجامعات العربية: معضلة النظرية خارج السياق (مشروع بحثي)

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s