هل من الأفضل التمسك بمواقف حقوقية ولكنها تخضع للتصويت في نظام ديمقراطي وتفشل أم القبول بحلول وسط؟ (#فيديو)

في هذه المداخلة أناقش إشكالية يواجهها من يشارك في عملية اتخاذ قرار جمعي في مجلس أو هيئة من عدة أشخاص: ما الأفضل، التمسك بالمواقف المبنية على الحقوق والمبادئ بشكل مطلق مع العلم بأن ذلك ستكون نتيجته فشل التوجه وحرمان الآخرين من الاستفادة من الأفكار النيرة التي يحملها هذا الموقف في ظل عدم اقناع الآخرين في الهيئة المعنية بالتصويت بذلك الموقف أم السعي للوصول إلى حل وسط يجمع الأكثرية الكافية من المشاركين في التصويت وبالتالي نجاح المقترح وإن لم يكن مرضي من ناحية مطلقة للشخص المعني ولكن تلك التنازلات تكون ضرورية للحصول على الأكثرية اللازمة لتحقيق تغيير إيجابي؟ هل من قيمة لمواقف مبدئية تبقى ضمن الأقلية ولا يتم قبولها من أكثرية مصوتة كافية لمرور القرار يحدث تغيير إيجابي، نسبي، غير مطلق؟ للمزيد على الرابط أدناه:

وردت هذه المداخلة ضمن المحاضرة 12 بتاريخ 2-1-2021 من مساق الرقابة الدستورية والمتاحة على هذا الرابط.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s